-->

رواية زواج متعة الجرء الخامس 5 - حنان حسن

رواية زواج متعة الجرء الخامس 5 - حنان حسن

    رواية زواج متعة الجرء الخامس




    بعد ما ايمن بية زوجي ..طلب مني اني اساعده في قتل شريف بيه ليستولي علي ثروة زوجتة المريضة.. وايضا بعدما اكتشفت انه لا يكترث لسمعتي واشكلي امام الناس..
    تاكدت ساعتها ان ايمن بية ليس عنده مبداء ولا شرف ولا رحمة ولا هو انسان من الاساس.. وبعد ان عرض عليا 2مليون جنية لاساعدة في قتل شريف بية..

    قررت ان اخذ وقتي للتفكير.. وبعد وقت دام لاكثر من يومان ..كنت قد توصلت لقرار وكنت مقتنعة به تمام الاقتناع..
    وبعد مرور يومان ..اتصلت با ايمن بية لاخبره باني اريد مقابلتة ..وبالفعل وجدتة يطرق باب غرفتي في الليل ليري ماذا اريد منه
    ولما دخل ..اقترب مني بحذر وهو يقول

    قال.. خير عايزه اية؟

    قلت.. انت عرضت علي اني اساعدك في قتل شريف مقابل انك ترجعلي الشيك الي ب200 الف جنية وعليهم 2 مليون جنية .. وانا فكرت وموافقة

    قال.. موافقة تساعديني علي قتل شريف؟

    قلت.. موافقة  لكن عندي شروط

    قال..شروط اية؟

    قلت.. اولا انت هترجعلي الشيك ابو200 الف زي ما قلت قبل اي كلام كا دليل علي اثبات حسن النية.. وغير كده كمان هتديني وصل الامانه قبل اي حاجة


    قال .. وانا ايه الي هيخليني اوافق وانتي ممكن ترجعي في كلامك بعد كده

    قلت.. لا انت هتوافق لاكتر من سبب ..
    اولهم انك انت الي مجبور ليا ..لاني ببساطة ممكن اروح واعملك فضيحة عند زوجتك الغنية هي وابنها وساعتها اليلة كلها هتروح منك وطبعا انت مش بالغباء الي يخليك تضيع  ثروة تقدر 40مليون جنية عشان شيك ب200الف

    ثانيا ..ده كان اتفاقنا من الاول وانت الي اخليت بالاتفاق وسرقت الشيك

    ثالثا..انا هقدملك خدمة العمر بقتلي لابن زوجتك ..وانت بعيد عن الموضوع تماما

    انتظر ايمن بعض الوقت صامتا وهو يفكر في كلامي.. وبعد تفكير عميق

    للكاتبة..حنان حسن

    قال.. بردوا معرفتش ..ايه الي هيضمن ليا انك مترجعيش في كلامك بعد كده؟
    قلت.. لا منا لسه هقولك باقي الاتفاق
    قال..هو لسه في باقي؟

    قلت ايوة احنا لسة متكلمناش في نصيبي من عملية القتل

    قال.. هو مش احنا اتفقنا علي انك هتاخدي 2مليون؟

    قلت.. الكلام ده قبل ما كنت اعرف قيمة ثروة الهانم زوجتك.. واظن بقي 5مليون مش رقم جنب 40مليون هتورثهم انت  بعد عمر طويل ليها هي وابنها

    قال.. والمفروض بقي انتي عايزاني اكتبلك شيك بخمسة مليون؟

    قلت..مين جاب   سيرة الشيكات..بصراحة انا عاجبتني لعبة وصل الامانه اوي
    قال.. مش فاهم
    قلت.. انت هتكتبلي وصل امانه ب5مليون.. وانا هكتبلك وصل امانه زية ب5مليون برودو
    قال.. وليه ده كله؟
    قلت..انا هكتبلك وصل امانه بخمسة مليون عشان تضمن اني هنفذ اتفاقنا واقتلك شريف

    للكاتبة حنان حسن

    وانت هتكتبلي وصل امانه عشان تضمن ليا انك مترجعش في كلامك بعد ما اقتلة وتضطر تدفعلي المبلغ
    نظر الي ايمن وهو يفكر ثم
    قال.. وهتبدئ امتي بالتنفيذ ؟
    قلت.. بمجرد ما ما اخد منك الشيك ابو 200الف ووصل الامانة الي كنت انت كاتبه عليا
    وطبعا وصل الامانه الجديد ابو خمسة ..ابو 5مليون

    قال..والتنفيذ هيكون امتي؟ وازاي هتخلصيني من شريف؟

    قلت.. انا هخرج معاه النهاردة وبعدها هحدد امتي بلظبط
    قال.. لا مهو انتي لازم تحددي وقت عشان اثبت وجودي انا ساعتها في مكان تاني وقت ما هتقتلية
    قلت..عموما انا هرتب اموري واول ما انوي اقتلة هتصل بيك واعرفك ..عشان ترتب امورك وتثبت وجودك في مكان تاني وقت ما هخلصك منة

    للكاتبة حنان حسن

    قال..اتفقنا

    ودلوقتي اتفضلي.. واخرج من جيبة دفتر شيكات وقلم.. وكتب شيكا ب200الف جنية ووضع عليه امضاءة.. ثم اخرج وصل الامانه الذي كنت قد كتبتة انا علي نفسي له سابقا بقيمة200الف جنية واعطاني الشيك ووصل الامانه الذي مزقتة بمجرد ما تاكدت بانة صحيح وانه بتوقيعي..
    ثم اخرج ورقتان وكتبهما علي انهما وصلان امانة..كل منهم بمبلغ وقدرة 5 مليون جنية الاول باسمي والثاني باسمة
    وقمنا انا وهو بالتوقيع المتبادل.. واحتفظ بوصل الامانه الذي قد وقعتة له واعطاني الوصل الذي وقعة لي بنفس المبلغ ..وبعدها اسرع بالخروج قبل ان يراه احد بغرفتي..

    وفي اليوم التالي خرجت مع شريف كا العادة فقد اعتدنا نخرج معا كل يوم ونقضي اليوم باكملة بالخارج ..نضحك ونلهو وناكل بافخم المطاعم .. وكنت اشعر بان شريف يجد سعادتة بصحبتي ويرتاح في حديثة معي ايضا كما انني كنت الاحظ بانه يريد بان يقترب مني ويتودد الي

    للكاتبة.. حنان حسن

    وفي ذلك اليوم عندما خرجنا انا وشريف كنت شاردة الذهن فيما حدث مع ايمن وفي اتفاقي معه الذي يجب ان انفذة في اقرب وقت..ولكن كيف ساقتل شريف ؟وهو اول شخص اقابلة يحنو عليا ويعطيني كل هذا الاهتمام والاحتواء ولم يطلب مني اي مقابل؟
    وفجاءة وجدت شريف يوقظني من شرودي هذا وقد لاحظ باني اشرد بذهني بعيدا..وقد كرر ما قالة مرة اخري لاسمعة
    قال.. يا بنتي روحتي فين؟سرحانة في اية؟
    قلت.. في الحلم الجميل الي انا فيه دلوقتي
    قال.. بجد يا سهر انتي بتكوني مبسوطة وانتي معايا؟

    رديت علي سؤالة وعيني بدا فيها الدموع
    قلت..وبخاف اوي لما بتصور حياتي بعد ما هتختفي منها

    قال.. انتي متصورة اني هسمحلك تغيبي عني ولا ايه؟
    انا بجد اتعلقت بيكي اوي يا سهر ومش هقدر استغني  عنك
    قلت..ياريتة كان ينفع
    قال..ليه يعني ؟ايه الي هيخلي استمرارنا مع بعض مستحيل
    قلت.. احيانا الظروف بتكون حائل بين الانسان وبين رغبتة في الحاجة الي بيتمناها
    قال.. يبقي انتي متعرفنيش..واخذ يمزح كعادتة وهو يقول.. انا قاهر الظروف
    ابتسمنا وضحكنا وكملنا استمتعنا باليوم وبعد عودتنا ..دخلت غرفتي لاجد ايمن ينتظرني مره اخري وفي عينية شرار غضب..
    قلت.. ايه الي جابك هنا دلوقتي؟

    للكاتبة حنان حسن

    قال.. يعني فات اكتر من يومين وانتي مقضياها فسح وخروجات مع البية؟
    قلت.. قولتلك برتب نفسي واول ما هلاقي الفرصة هنفذ الي اتفقنا عليه

    قال.. خلاص وانا هحلهالك وجايبلك الفرصة لغاية عندك
    قلت.. فرصة اية؟
    قال.. خدي..واخرج من جيبة زجاجة تبدوا كزجاجة قطرة..ثم
    قال..ده عقار طبي لو اتخلط باي عصير بكميات قليلة يوميا بيسبب هبوط حاد في الدورة الدمويةبعد اسابيع معدودة وبتبان الوفاة علي انها بسبب هبوط حاد في الدورة الموية

    اخذت منه الزجاجة وانا اقول..مفروض احط له منها كام نقطة ؟
    قال.. مش اكتر من خمس نقط كل يوم علي اي اكل او عصير
    قلت.. تمام..  هبدء احط له منها من بكره..
    قال.. حذاري حد يشوف الزجاجة معاكي
    قلت تمام بس اتفضل انت بقي امشي من هنا قبل ما حد يشوفك
    وبعد ان خرج ايمن ..جلست وحدي لافكر ماذا سافعل بتلك الزجاجة لكي انهي الذي المآزق الذي وضعت فيه
    وتاني يوم وانا بجهز العصير بتاع شريف بية .. وكنت احتفظ بزجاجة العقار
    القاتل بجيب البنطالون الذي كنت ارتدية ..وحيث كان ايمن بية يقف بجانبي بالمطبخ.. ويشير الي لابدء بوضع اول خمس نقاط من ذلك العقار المميت في العصير..وبالفعل..فتحت الزجاجة وانا يدي ترتعش وبدات اعد النقط وهي تنزل بالكوب وبعد ان استقروا الخمس نقط داخل كاس العصير.. اخذتة لشريف بية.. الذي اخذ يرتشف منه رشفة تلو الاخري حتي نهي العصير باكملة....

    للكاتبة حنان حسن

    وكانت هذة هي البداية التي شجعتني علي ان اضع له باستمرار ذلك العقار في العصير او الطعام.. ولمدة ثلاثة اسابيع حتي جاء اليوم للاسف الذي........



    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .