-->

رواية الخادمة والمليونير الفصل الخامس 5 كاملة - زهرة الهضاب ومحمد السبكي

رواية الخادمة والمليونير الفصل الخامس 5 كاملة - زهرة الهضاب ومحمد السبكي

    رواية الخادمة والمليونير الفصل الخامس 5 كاملة 



    حنين تحاول الهرب وهي تحمل علاقة الملابس وهوب سكندر مسكها وهوى يقول لا آحد يتحدا


    سكندر اقترب منها وانفاسه تلفح وجهها حنين تشعر بلقرف منه ياع
    رائحتك كريها. انتا سكران ورائحة المشروب مقززة سكندر يشد على يدها آكثر ويقترب منها آكثر حتا آصبح وجهه ملاسق لوجهها وهوي يزفر عليها ويخرج آنفاسه حتا تشتم رائحته آكثر وهوى آنا رائحتي مقززة شمي شمي حنين تشد قبضتها جيد وهوب بين فخضيه وفي المكان الحساس ونقطة ضعف كل الرجال ( خذوها قاعدة لكل النساء لو آمسككم راجل ولم تقدرو الدفاع على آنفسكم آبقو هوب وديوهم في المكان الحساس ميش راح يتحمل
    مهما كانت قوته 👿👿👿👿
    سكندر ااااايييييي يبنت الكلب حنين تفلت منه وتهرب مباشر خارج القصر وتحتمي وراء الحارس
    الواقف خارج البيت الحارس مابك
    ياسيدة حنين تلتسق بيه سعدني
    الشاب مما آنتي خائفة سكندر يخرج يترنح وهوى ممسك بيده على المكان الحساس يقول يابنت
    الكلب والله راح آنتف تنتيف
    حنين لا تسب آبي يا سكران انتا سكندر والله انتي بنت حرام وراح
    ورح نربيك حنين تطل من خلف ذالك الجدار المسما حارس وترميه
    بي علاقت الملابس وتعود تحتمي خلفه من جديد سكندر يصرخ عليه
    إيتد آنت وإلا والله تعرف غضبي
    الحاس المسكين بين الرجولته وشهامته التي تائمره بحماية هذا المخلوق الضعيف الي يحتمي خلفه
    وبين لقمت العيش
    والفرق كبير بينهم آكيد آمام لقمت
    العيش ياحسرااااه لا تبقا لا رجلة ولا هم يحزنون الحارس يبتعد ويترك حنين مكشوفة آمام الغضب
    العارم الذي يسما سكندر. سكندر
    يضحك بغبث ههههه وقعتي ياشاطرة حنين تخرج لها لسانه وتقول له طوووز فيك وتهرب تجري وبوم تصطدم بجدار ترفع عينيها إذا شاب في 30 من العمر
    يشبه كثير سكندر لكنه آبيض بعيون بني عكس سكندر الآسمر
    الشاب هاي ياجميلة إلى إين الهرب
    وممن حنين تشير إلى سكندر المترنح الشاب هذا المجنون يطاردك حنين تومئ له بعم الشاب لا تخافي دواه عندي وناداه هاي
    سكندر هل تحولت من مطاردت الغزلان لمتطاردت الآرانب حنين تركل الشاب الثاني ماذا آرانب تب
    لكم جميع آنا لستو آرنب سوف آغادر هذا البيت المجنون وتوجهت نحو الداخل وهى تسب وتشتم بصوت خافت بينما الشابان ينظران
    إليها ثما سكندر فتح ذراعيه وهوى
    لما تقل آنك عائد الشاب الثاني وهوى يحضتنه قلت آعمل لك مفجائة سكندر وهى كذالك الشاب اوووف راحئتك كريه ياآخي هل عدت للشرب سكندر اوووف منكما
    حتا آنت آلا يتكفيني تلك المجنونة
    الشاب من تكون سكندر آدخل وسا
    وسترح من السفر وآنا سوف آستحم وبعدها نتكلم حنين في غرفتها تلملم في آغراضها وهى تتكلم مع نفسها بصوت مسموع والله هذا بيت مجانين وسكر وفجر آنا نروح البيتي آفضل لي والرزق على الله ولاادي ثما توقفت
    وهى تتذكر وعدها لإبنها بشراء له طابلاات حنين تتنهد آووووف ياربي ماذا آفعل آنا محتاجة هذا العمل ولو تركته ربما لن آجد غيره
    وآهلي لن يتحلو مصاريفي آنا وولادي آبي مسكين معاشه يدوبك
    يقدر على الطعام والدواء لا لا لن آحلله ملا يطيق سوف آتحمل وآبقا
    بعض الوقت وآرا وآعادت ملابسها للخزانة وخرجت تتلصص على من في الخارج لم تجد آحد منهما دخلت المطبخ وبدات في عملها حتا سمعت صوت بختة تكح خرجت إليها بسرعة حنين آين كنتي لقد ناديت عليك آلف مره ولم
    تسمعي بختة صباح الخير آولا حنين لا خير ولا بطيخ هل هناك خير في بيت يشرب فيه الخمر آستغفر الله العظيم بختة ماذا ماذا خمر
    في هذا البيت لا حنين بلا السيد نزل وهوى يترنح وهاجمني مثل
    الوحش الكاسر بختة من سكندر
    حنين لا خياله 😃😃 هوى آكيد
    بختة تتنهد وهل عادت له آفكاره القديمة عليك العنة يانائلة دمرتي
    قبله وحطمتيه حنين نائلة من بختة وهى تتنهد لا عليكي آسمعيني سكندر ليس شخص سيئ بل العكس هوي طيب وحنون لكنه مجروح وهوى مثل الآسد يزئر حتا يبعد الغرباء عنه فقط حنين والله لم آفهم شيء لكن
    نعم آعرف الآسد لقد شاهدت شريط عليه في ناشيونال جيوڤرافيك عنه 😂😂😂بختة
    جيوش ماذا حنين عديها ولا تهتمي
    آكملي القصة آنا مستمتعة جدا بختة قصة هل آبدو راوي هى قومي وآعدي الآفطار السادة سوف
    ينزلون بعد قليل حنين اه على ذكر هذا من القادم الجديد بختة حبيب
    قلبي زينو حنين حبيب من بختة
    آوف هي بدون ثرثرة لقد كنت في السوق وآحضرت خضر فاهكة تاجزة وحتا السمك طالع من البحر
    مباشرة هى آعدي آفطار ملوكي بسرعة حنين حاضر ودخلت المطبخ وحهزت كل شيء وبعد نص ساعة نزلو الشباب زينو بختة
    كيف حالك ياعجوز بختة لستو عجوز زينو هههههه لا آنتي شابة
    وفي عز شبابك لختة هههه تضمه شتقت لك يولدي زينو وآنا آكثر سكندر صباح الخير بختة لت ترد عليه سكندر بختة هل صمت آذناك
    بختة لا سمعي قوي والحمد الله
    لكني لا آرد على الثاملاا سكندر اه
    إذا السيدة مقلاات نشرت الخبر في
    الشروق والنهار بختة لقد وعدت آهلك وعودتاني آنك لن تشرب من جديد لماذا آخلفت الوعد سكندر
    آووووف هى رشفة فقط لا آكثر ولا
    آقل بختة حتا ولو قطرة سكندر
    ممكن ننسا هذا لو سمحتي راسي
    مصدع
    بختة آكيد سيكون مصدع وماذا تتوقع من السهر طول اليل والشرب زينو بحاول تغير الموضوع وهذه الفتات من تكون سكندر خادمة من تكون يعني حبيبتي ولم يكمل جملته وجدها تقف عند رئسه وهى تنظر آليه بحدة تكاد تخنقه سكندر سلام قول من رب رحيم حنين ماذا هل
    شفت عفريت سكندر والله كان آرحم حنين وقد زادت حدت نظراتها لولا آني مظطرة على هذا
    العمل والله كنت شفت مني العجب
    زينو آنا زين الدين وآنتي يقمر حنين آنا حنين وبدون لا قمر ولا نجوم زينو هههههه آنتي حكاية والله سكندر دعك منها هذه مهبولة
    شوي حنين ماذا بختة هي للآفطار
    وكفو عن النقار على صباح ربي
    جلس الشابان ومعهم بختة بينما بقيت حنين واقفة تخدمهم لكن زينو قال لها آجلسي معنا لماذا تقفين عند رؤسنا مثل الشرطي حنين آسفة سوف إبتعد عنكم قليل ولو حتجتم شيء انا هنا زينو لم آقصد هذا بل قلت تعالي وجلسي معنا سكندر يركله في قدمه كيف تجلس معنا هي مجرد خادمة حنين سمعته وآثرت تلك الكلمة فيها كثير حتا دمعت عيونها
    وهى تحاول إخفاء دمعها
    عنهم لكن سكندر رفع عينيه وشاهد دمعة هاربة نزلت على خدها لتمد يدها وتمسحها وتنظر إليه بعجرفة وتغادر المكان
    (( تسرق الذكرى إلى ذاك المكان
    ذلك الهدر، تلك الانكسارات ، الخسارات، الصداقات التي ما كانت صداقات، الانتصارات التي ما كانت انتصارات، وتلك الشهوات... التي استوت على نار الصبر الخافتة.
    كنت أود لو استطعت اختبار طيش
    بنساء لا أعرف لهن أسماء، يشجعنك بدون كلام على اقتحامهن، نساء عابرات لضجر عابر. ولكن كيف تعبر ممالك المتعة، وقد سلبك الرعب الهارب منه جواز مرور رجولتك، وعليك أن تعيش بإثم الشهوات غير المحققة
    لقد بعت قلبي المكسور بعد تلك الصدمة وتلك الخديعة نائلة
    ياحسرتاه على كل ماكان
    صوت يعيده من جديد زينو لماذا
    آهنتها حرام عليك
    لقد جرحتها هذا ليس سكندر آخي
    الطيب منذ متا سرت شرير وقاسي
    هكذا منذ متا آصبحت متكبر ومتعجرف سكندر آنا لم كن موافق
    على دخول آحد غريب للبيت 💔
    أنتا تعرف آنا آكره الغرباء لكن بختة
    آسرت وانا وافقت فقط لهذا السبب
    بختة عجزت ولم تعد تقدر وحدها
    على البيت لكن لوكنا آحضرنا خادم
    شاب كان هذا آفضل بختة ماذا شاب معي في البيت لا والله لن آقبل سكندر وهل تخافين آن يغزلك مثل هههههه زينو نعم معها
    حق ومن يدري ربما آعجبنه ووقع
    في حبها وقتها ماذا تفعل بختة تب
    لكم آشقياء كانو يضحكون لكن عقل سكندر كان مع حنبن قام ودخل المطبخ وجدها تحمل هاتفها
    وتنظر إلى صور اولادها وهى تبكي
    حاول مد يده حتا يلمس كتفها ويعتذر لكنه تذكر تلك
    الذكريات التي لا تفارقه وقد زدات مع ظهور حنين في حياته وهذا الذي لم يجد له تفسير ويعجله عصبي منها هذا يذكرني" بي نائلة ، وهي تنشف شعرها في روب حمامها الأبيض. خشيت عليها أن تمرض.
    - بإمكانك أن تجففي شعرك في الحمام.
    ابتسمت ابتسامة غائبة:
    وقبل أن تتوجه نحو الحمام سكندر
    حبيبي لو فرقتك في يوم ما هل سوف تحزن على فراقي سكندر لماذا تقولين هذا نحن لن نفترق نحن سوف نتزوج ونكمل حياتنا مع بعض نائلة ههههههه لا عليك
    مجرد سؤال
    حنين تقف وسكتدر يعود من ذكرياته حنين يسدي هل توريد شيء سكندر يتحاشاها ويتوجه نحو الثلاجة يفتحها وبدا البحث على لا شيء هوى فقط
    يهرب من إرباك الموقف الذي شعر به
    وبعد ثواني آغلقها وغادر بدون كلمة حنين مستغربة من موقفه
    سكتدر انا الذاهب للعمل هل تود مرافقتي زينو لا بل سوف آذهب للبحر لقد كلمت آصدقائي سوف نلتقي على الشاطئ سكندر حسنا خوذ حذرك آننا في الباهية وهران ولستا في ليو الفرنسيا آياك ولآقتراب من البنات تفعم قصدي
    زينو نعم فهمت هههههه سكندر يلوح له باي باي
    زينو مالآمر مابه على غير طبيعته بختة الله آعلم كما ترا تغير جذري
    زينو هل تعقتدين يكون قد بختة
    تقاتعه يارب
    لكن لا آضن شربه آمس يعني آنها
    متزال تسكنه
    حنين بلهناء والشفاء زينو على قبلك ياقمر تسلم يدك والله فطور ملوكي حنين شكرا لك سيدي هذا
    من لطفك زينو من وين آنتي من آي منطقة في الجزائر حنين من الشرق زينو واو لهذا آنتي مشرقة لآنك من الشرق لكن من آي ولاية بتحديد حنين من قسنطينة زينو
    واو بسم الله نبدا كلامي قسنطينة هى غرامي حنين ههههه تغني والله
    آنتا لطيف جدا ولستا مثل آخوك
    وآسفة على هذا زينو لا نورمال عادي خي طيب لكنه عصبي فقط
    حنين تحمل ماتبق من الطاولة وتبدا في تنظيف البيت والمطبخ
    بينما زينو جالس يراقبها من بعيد
    بهتمام بالغ
    بختة تلاخظ هذا وتقول له آلم تكن ذاهب للبحر زينو نعم لقد ذهبت لكن للمحيط وقد غرقت فيه بختة
    تضربه على كتفيه وتقول له ياولد
    عيب هذه آرملة مسكينة وعدها آولاد لا تقطع برزقها ورزق الإيتام
    زينو لن آفعل لكنها والله مثيرة جدا آنظري يابخوتة كيف جسدها يتراقص كله وهي تتحرك هوى ينادنيني تعال تعال بختة لا هوى لا يناديك بل هى متتلاء فقط لهذا حسدها يتراقص آبعد عنها يازين
    لقد حذرتك آعرفك نسونجي زينو
    آنا بعيد بعيد لكنها مثيرة
    هههههه بختة تشد له آذنيه لو قتربت منها تعرف ماذا آفعل معك هل فهمت
    زينو آي آي حسنا آنا ذاهب لشط
    لعلي آجد حورية بحر تشبه حورية قسنطينة هذه هههههه باي باي هه
    بين آخوين واحد شتهي جسدها ولآخر قلبها كيف يكون حال حنين
    تبعوني في بقيت فصول الخادمة
    والمليونير
    مع زهرة الهظاب


    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .