-->

رواية ابقي معي الفصل الثاني 2 كاملة - حنان حسن

رواية ابقي معي الفصل الثاني 2 كاملة - حنان حسن


    رواية ابقي معي الفصل الثاني 2 كاملة - حنان حسن 








    الجزء الثاني

    لم اصدق ما سمعت..فمسحت دموعة بسرعة لاتاكد مما سمعتة اذني ..فوجدتة ينظر الي مبتسما بشفقة
    قلت.. حضرتك بتتكلم؟اقصد حضرتك بتسمع ؟ثم تلعثمت في الكلام فقلت ..قصدي يعنيييي فقاطعني وقال ..انتي هتفضلي ترغي ومش هتجيبي الاكل ولا ايه؟
    ابتسمت وقلت..لا طبعا اتفضل وروحت بسرعة جيبت التربيزة الي عليها صينية الاكل وكنت هبدء امسك المعلقة لاطعمة بيدي ولكني وجدتة حرك يده واخذ مني الملعقة وبدء ياكل بنفسة دون مساعدة ..فرحت جدا بذلك وفرحت اكتر لما دخلت ابنته وشاهدتة وهويتناول طعامة ..قالت وهي سعيدة .. برافوو انتي ..باين متمكنة من شغلك وباين  عليا هعتمد عليكي في تلك اللحظة دخلت الدادة لتخبر ابنته ان الطبيب قد حضر فطلبت منها ان تدعة يدخل ..وبالفعل جاء الطبيب
    وقال .. مساء الخير يا عزت بيه ثم جلس بجانبه واقترب ليكشف علية وليطمئن علي ما سارت اليه حالتة وطلب مني الطبيب  ان اساعده في خلع ملابسة
    ولكن عزت بيه اشار بيدية بطريقة اعتراض علي مساعدتي له في خلع ملابسه فنظر الطبيب الي طويلا ثم قال .. خلاص اخرجي انتي دلوقتي
    وعندما خرجت
    وجدت الدادة تسالني ان كنت اريد تناول الطعام؟ فقلت لها اخشي ان يطلبني الطبيب في اي وقت
    قالت لا ده الدكتور لسه ادامة كتير علي ما يخلص مع عزت بيه
    دخلت معاها واكلت بسرعة ودخلت غرفتي  وخرجتي هدومي حطيتها في الدولاب واخذت وخرجت لاسال الدادة ان كان الطبيب طلبني ولكنها قالت انه مازال مع عزت بيه ومش هيخلص كشف دلوقتي
    دخلت غرفتي مره اخري وقد استرعي انتباهي انه يوجد حمام مرفق بالغرفة التي انام بها فدخلت وقررت ان اخذ شاور سريع الي ما ان ينتهي الطبيب مع عزت بيه وبمجرد ان انتهيت من اخذ ذلك الشاور المنعش
    ارتديت بنطالون  من الجينز وبلوزة  قطن باللون الوردي الهادئ
    ووضعت بعض البرفيوم الدافئ الذي يشعرني بالتحسن فقد وضعت العطر علي ملابسي و علي تلك الطرحة الصغيرة التي كنت الفها علي شعري (اسبنيش) وكنت اشعر بانني نفضت عن نفسي تراب سفر دام لاكثر من سنة
    ثم تنبهت علي صوت الدادة تقول ان الطبيب يريدني ان اذهب اليه
    وبالفعل طرقت الباب علي غرفة عزت بيه ووجدت عزت بيه ليس جالسا علي كرسية المتحرك وقد ساعدة الطبيب ان يستلقي علي سريرةوعندما راني الطبيب واقفة عند الباب قال لي  تعالي يا هند ..واخذ يشرح لي مهامي كا ممرضة وجليسة لعزت بية وقد شدد علي ان انفذ كل تعليماته ..وبعد ان ذهب الطبيب ..اخذت اقراء بتركيز بالغ ما كتبة الطبيب من تعليمات لاعرف مايجب ان افعلة وكنت الاحظ ان عزت بيه بيسترق النظر ناحيتي وكنت كلما نظرت ناحيتة اجدة يهرب بنظراتة فقلت في نفسي انني اتوهم ..ثم تركت ليستة التعليمات وتوجهت ناحية عزت بيه وقلت..حضرتك دلوقتي الساعة 12باليل والمفروض انك بتنام الساعة10 تحب اعمل لحضرتك حاجة قبل ما تنام؟ نظر الي ثم قال ..انا مش عايز انام دلوقتي ..
    قلت ..خلاص براحتك مش لازم تنام دلوقتي ..فا اشار الي ليستة التعليمات
    وقال ..طيب وتعليمات الطبيب نسيتيها؟
    قلت بعفوية شديدة ..لا ازاي يا فندم انا طبعا ملتزمة بتطبيق تعليمات الطبيب لكن انا شايفة ان لو حضرتك سهرت شوية صغيرين كمان عشان اشكرك فيهم ميجراش حاجة ..فا نظر الي وهو يبتسم..فا شجعتني ابتسامتة ان اكمل ما اريد قولة
    قلت.. علي فكرة انا قرات عن حالة حضرتك واعرف ان العلاج فيها نفسي اكتر ما يكون علاج عضوي ..اقصد يعني ان حضرتك متكتفيش بالعلاج العضوي فقط
    قال.. تقصدي اروح اتعالج نفسيا
    قلت.. لالالا مقصدش كده طبعا العفو يا فندم
    انا بس قصدت ان حضرتك تعمل الحاجات الي تريح نفسيتك زي مثلا تنام وقت ما تحب وتاكل وقت ما تحب وتتعامل مع الاشخاص الي بترتاح ليهم وتمتنع عن الحاجات الي بتدايقك كده يعني
    قال ..عارفة لو الدكتور وبنتي سمعوا كلامك ده هيعملوا فيكي ايه
    قلت عارفة طبعا هيستغنوا عن خدماتي
    قال والابتسامة تملاء وجهة ..طيب ولما انتي عارفة بتفتي في الطب ليه؟
    قلت..طيب ما تسمع كلامي وتمشي العلاج بتاعي بجانب علاج الطبيب
    قال بابتسامة ساخرة.. علاجك ده الي هو عامل ازاي يا دكتورة
    قلت ..بالتحلية
    قال.. افندم
    قلت .. حلي عيشتك بمعني انك تعمل كل حاجة بتحبها وبتريحك نفسيا مع الالتزام طبعا بعلاج الطبيب
    قال ..وده يتعمل ازاي بقي في الظروف الي انا فيها دي واشار الي جسدة الذي لا يستطيع ان يحركة
    قلت.. علي فكرة انا اول ما شوفت حضرتك افتكرت ان جسمك كلة....
    لكن اتفاجات ان حضرتك جسمك كلة تمام ما عدا يد واحدة ورجل فقط ودول كمان مسالة وقت وهيتحسنوا لغاية ما يخفوا خالص
    نظر الي وتعجب من الحماس والثقة الواضحين من اسلوبي
    قال.. ياريتني عندي نصف التفاؤل الي عندك ده
    قلت.. طيب ما تجرب انت يعني هتخسر ايه؟
    نظر الي ..ثم قال.. هتساعديني؟
    قلت .. طبعا ودي عايزة سؤال
    قال .. خلاص اتفقنا
    قلت... بس بشرط
    قال من اولها شروط؟
    قلت .. ايوون
    قال.. اتفضلي اتحفيني
    قلت ..........
    للجزء الاخير ضع عشر ملصقات مع متابعة للصفحة الشخصية
    مع تحياتي
    حنان حسن






    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .