رواية لحظات مؤلمة كاملة للتحميل pdf - ابراهيم احمد

رواية لحظات مؤلمة كاملة للتحميل pdf - ابراهيم احمد

    رواية لحظات مؤلمة

    رواية لحظات مؤلمة  من اشهر الروايات خلال الساعتين الماضيتين
    وهي من كتابات الكاتب ابراهيم احمد
    وهي رواية رائعة علي الرغم ان الكاتب لازال جديد في الكتابة
    فهذه هي الرواية الاولي التي اقراها له
    ولكنها رواية رائعة
    اتمني ان تنال اعجابكم
    فقط اترك جميع ما بيدك
    واستمتع معي برواية لحظات مؤلمة


    عن رواية لحظات مؤلمة

    الحلقه الاولي من روايه ( لحظات مؤلمه )
    ندي:انت انسان خاين وواطي وزباله
    نادر: انتي مش فاهمه حاجه استني هشرحلك
    ندي : تشرحلي ايه يا استاذ مانا شفتك بعنيا وانت ماسك ايدها وماشي معاها
    نادر: ياندي دي صديقه بس مش اكتر
    ندي:صديقه ازاي وبعدين انا عارفه كل صحابك واول مره اشوف البنت دي معاك وانت عمرك ماجبتلي سيرتها .. واشمعنا كمان اول ما شفتني سبت اديها ووشك جاب الوان ..... نادر كفايه كدب عشان متنزلش من نظري اكتر من كده
    نادر: ياندي مش كده خالص
    ندي: انا عارفه كل حاجه اصلا بس مكنتش عايزه اتكلم لحد ما اتأكدت بكل حاجه وكمان التليفون بتاعك علطول ويتنج وساعات بتغلط في اسمي وانا بعديها وبتعمل حاجات كتير غلط وانا عارفه كل حاجه ... تعرف اني اعرف ان اسمها منه وانت بقالك معاها شهر ونص وخرجتو مع بعض 4 مرات والمره دي الخامسه ليكم .. واعرف كمان انك قولتلها عليا اني واحده راميه نفسها عليك
    نادر.............
    ندي: وكمان قولتلها انك عارفني عشان مصلحه واول ما هتخلص المصلحه مش هتكلمني تاني
    نادر: ............
    ندي: مالك استغربت كده ليه ؟؟ .. مش قلتلك انا عارفه كل حاجه بس كنت مستنيه الوقت المناسب اللي اكلمك فيه واعرفك انك واطي ... وبعدين انت بتكدب علي نفسك ولا عليها لما بتقولها دي واحده راميه نفسها عليها .. انت نسيت انت عملت ايه عشان تعرف توصلي اصلا بس ع العموم يكفيني بس انك عارف بينك وبين نفسك مين ندي
    نادر: انتي عرفتي الحاجات دي كلها ازاي
    ندي:مش مهم عرفتها ازاي المهم اني عرفتها ... وبعد اذنك مش عايزه اعرفك تاني ومش عايزه اشوف رقمك عندي ولا تحاول تكلمني .... وسابتو ومشت
    ...................
    ريهام: مالك ياندي وشك باين انك معيطه في ايه ؟؟
    ندي:نادر طلع بيخوني وكل اللي قولتهولك كان صح
    ريهام:انتي بتتكلمي بجد؟
    ندي :اه والله بجد
    ريهام:الواطي الزباله ...... بس انا عايزه اعرف حاجه انتي عرفتي ازاي
    ندي :مش مهم عرفت ازاي
    ريهام: لا بجد انا عايز اعرف انتي بتعرفي ازاي .. دا حته عصام اللي كنتي مرتبطه بيه في ثانوي عرفتي عنو كل حاجه وانو كان بتاع بنات وبيلعب بيكي
    ندي: ممكن نغير الموضوع عشان انا اصلا مكنتش حابه اني ارتبط اصلا والحمد لله ان الموضوع مطولش اكتر من شهر ... اصلا الشباب كلهم خايينين وميملانش عنيهم غير التراب
    ريهام: فعلا
    .........في الجانب التاني...........
    مصطفي:مالك يا محمد
    محمد: انجي متغيره معايا بقالها فتره
    مصطفي: ليه بتقول كده
    محمد: كل تصرفتها متغيره علطول الموبايل بتاعها ويتنج وبتتهرب لما باجي اكلمها .. ولما بكلمها بحس انها عايزه تقفل ومتكملش المكالمه .
    مصطفي: ياصاحبي انا قلتلك انجي من الاول متنفعكش
    محمد: مصطفي اهو اللي حصل بقي .. ولما اشوف ايه اخرتها
    مصطفي:طب انا اصلا مقابلك انهرده عشان اقولك علي حاجه مهمه
    محمد:خير يا مصطفي
    مصطفي: انا اخويا احمد شغال في كافيه جمب الكليه بتاعه انجي وقالي انو بيشوفها كل يوم بتيجي الكافيه وبيقي معاها واحد طويل واسمراني
    محمد: انت بتتكلم جد ؟
    مصطفي :اه والله هكدب عليك ليه ... وبعدين لو مش مصدق هخلي اخويا يكلمني لما يشوفها تاني في الكافيه .. هو اصلا بيقولي انها بتروح كل يوم
    محمد:خلاص ماشي لما يشوفها خليه يكلمنا عشان نروح ونشوفها
    مصطفي :تمام
    محمد:تعرف انا وقت لما بتبقي في الكليه كل لما باجي ارن عليها تكنسل عليا او يبقي الموبايل مقفول .. ولما اجي بعدها اكلمها تقولي اصلي كنت في المحاضره ومعرفتش ارد ... علي العموم كل حاجه هتبان ... وفضلو يتكلمو شويه لحد ماروحو
    بعد مرور 3 ايام
    مصطفي:البس بسرعه يا محمد وانزل قابلني .. انا اخويا لسه مكلمني وقالي انو شاف انجي لسه داخله الكافيه
    محمد :انا لابس اصلا 5 دقايق واكون عندك

    لتحميل رواية لحظات مؤلمة

    تقييم رواية لحظات مؤلمة

    يمكنني تقييم رواية لحظات مؤلمة
    ب 9 درجات من 10


    إرسال تعليق

    جميع الروايات والقصص المنشورة علي الموقع هي روايات مجانية أخذنا إذن بنشرها من أصحابها إذا وجدت أي رواية لها حقوق ملكية فكرية أو تُريد إزالتها من الموقع اتصل بنا ، ونقوم بحذفها فوراً .